حاسوبي-عالم التكنولوجيا شرح أهم 5 خصائص لإعدادات الجرافيك في الألعاب | حاسوبي-عالم التكنولوجيا

شرح أهم 5 خصائص لإعدادات الجرافيك في الألعاب

العديد من الألعاب الحديثة توفر لك إعدادات كثيرة جدا للتحكم في الجرافيك الخاص بها. هذه الإعدادات تتنوع بين جودة الجرافيك وأداء اللعبة ولكن بعض هذه الإعدادات غير مفهومة وواضحة للمستخدمين. ونتناول في هذا المقال أهم 5 إعدادات منها.
شرح أهم 5 خصائص لإعدادات الجرافيك في الألعاب

دقة الشاشة Resolution

دقة الشاشة تشير إلى الأبعاد بالبيكسل ويفضل دائماً أن تكون دقة الشاشة داخل اللعبة مساوية دقة الشاشة نفسها لتحصل على أفضل رؤية للعبة وكلما زادت الدقة كلما كانت جودة الجرافيك أعلى ولكن هذا يتطلب جهازاً يحتوي على كارت شاشة أقوى. فعلى سبيل المثال إذا كانت دقة الشاشة لديك هي 1920*1080 فعلى كارت الشاشة معالجة ما يقرب من 2 مليون بيكسل لكل إطار (الصورة الواحدة تحتاج إلى الظهور ما يقرب من 60 مرة كل ثانية حتى تظل ثابتة امامك على الشاشة وكل مرة من هذه ال 60 مرة يطلق عليها إطار) في اللعبة وهذا يعطيك أفضل جودة وأعلى جرافيك للعبة وإن كان كارت الشاشة ليس بتلك القوة فسيكون أداء اللعبة أبطاً. وللحصول على أداء أفضل للعبة يمكنك تقليل دقة الشاشة الخاصة باللعبة ولتكن 1024*768 على سبيل المثال وهذا سيجعل كارت الشاشة يقوم بمعالجة 768 ألف بيكسل لكل إطار في اللعبة وبالتالي تكون أفضل في الأداء ولكن هذا على حساب جودة الجرافيك.
فمن المفضل دائماً (للحصول على أعلى جودة جرافيك للعبة) أن تكون دقة الشاشة الخاصة بإعدادات اللعبة هي نفس دقة الشاشة الخاصة بك وإن كان هذا يؤثر على أداء اللعبة فيمكنك تقليل دقة الشاشة الخاصة باللعبة من داخل إعدادات اللعبة.
شرح أهم 5 خصائص لإعدادات الجرافيك في الألعاب

خاصية Vertical Sync

وغالباً ما يشار إليها بـ VSync وهذه الخاصية تقوم بمزامنة عدد إطارات صور اللعبة مع معدل المسح refresh rate الخاص بالشاشة. فعلى سبيل المثال معظم شاشات LCD تعمل بمعدل مسح 60Hz وهذا يعني ان الشاشة تقوم بعرض أي صورة 60 مرة في الثانية الواحدة لتظل ثابتة امامك على الشاشة. وفي حالة ما إذا كان كارت الشاشة يقوم بعرض 100 إطار للصورة في الثانية الواحدة فالشاشة لن يمكنها عرض أكثر من 60 إطار في الثانية. وهذا يعني أن الكمبيوتر يفقد المزيد من الطاقة الغير مستخدمة لأن 40 إطار كل الثانية لن يتم عرضها.
وهنا يأتي دور خاصية VSync لتقوم بعمل مزامنة بين معدل المسح الخاص باللعبة ومعدل المسح الخاص بالشاشة لتجبر اللعبة على استخدام معدل مسح 60Hz وليس أكثر من ذلك وهذا يزيل الظاهرة المعروفة باسم tearing أي أن تقوم اللعبة بعرض جزء من الصورة في اللعبة ولكن لا تقوم بعرضها كاملة وفي نفس الوقت تقوم بعرض جزء آخر من الصورة التالية لها مما يسبب تشوهاً في الصورة المعروضة على الشاشة وهذه هي مشكلة tearing وتقوم خاصية VSync بمعالجتها.
ولكن في بعض الأحيان تفعيل هذه الخاصية قد يؤدي إلى تأخر في استجابة اللعبة للأوامر التي تقوم بتنفيذها بسبب عمل المزامنة أولاً ثم استقبال الأوامر وتنفيذها ثانياً. أما إذا كان لجهاز الكمبيوتر القدرة على معالجة أكثر من 60 إطار للعبة في الثانية الواحدة فتفعيل خاصية VSync يساعد كثيراً في حل مشكلة tearing التي ذكرناها.
أي أن خاصية VSync تعتمد على اللعبة نفسها وعلى قدرات جهاز الكمبيوتر. فإذا واجهتك مشكلة tearing السابقة أثناء اللعب فعليك تفعيل خاصية VSync أما إذا كنت تعاني من تأخر تنفيذ الأوامر فيمكنك إيقافها.
شرح أهم 5 خصائص لإعدادات الجرافيك في الألعاب

خاصية Texture Filtering

وهذه الخاصية وظيفتها توضيح معالم وتفاصيل الصور داخل اللعبة. ومن تقنياتها خاصية تدعى Anisotropic filtering (or AF ) وهي التي تعطي أفضل النتائج وأوضح التفاصيل ولكنها تتطلب كارت شاشة بقدرات عالية ويمكنك من داخل اللعبة اختيار مستوى أو قوة خاصية Texture Filtering .
الألعاب الحديثة تحتوي العديد من التفاصيل الصغيرة والمهمة لتعطي مظهراً جمالياً أكثر وجودة أعلى وهذه التفاصيل يطلق عليها textures كما نرى في الصورة على اليمين تظهر بها العديد من التفاصيل الغير موجودة بالصورة الأخرى.
شرح أهم 5 خصائص لإعدادات الجرافيك في الألعاب

خاصية Antialiasing

في بعض الألعاب تكون حواف العناصر المرسومة أو الأشخاص غير واضحة بدقة وتظهر وكأنها ليست خط واحد متصل أي تظهر وكأنها متقطعة فعندما تنظر في أحد الألعاب إلى طرف جدار على سبيل المثال تجده متقطعاً وغير متساوي وهنا يأتي دور خاصية Antialiasing لتقوم بتنعيم الحواف وتعطيها مظهراً جمالياً.
تعمل خاصية Antialiasing أو AA بعد أن تقوم اللعبة بتوليد الصورة وقبل أن تظهر على الشاشة وتقوم بدمج هذه الحواف المتقطعة مع الخلفية أو البيئة المحيطة لها في اللعبة لتظهر وكأنها طبيعية وغير متقطعة. وعندما تقوم بتغيير هه الخاصية في أحد الألعاب فستجد أن لها أربعة اختيارات هي 2X و 4X و 8X و 16X . القيمة الأكبر تعطي جودة أفضل للصور داخل اللعبة والقيمة الأقل تعطي جودة أقل وللحصول على أفضل جودة يجب أن يتوافر كارت شاشة قوي وذاكرة RAM كبيرة.
إذا كانت الشاشة الخاصة بك صغيرة فيمكنك اختيار 2X أو 4X لتجعل الصور واضحة وبجودة مقبولة أما إذا كانت الشاشة بحجم أكبر فيفضل اختيار قيمة أكبر مثل 8X أو 16X فكلما زاد حجم الشاشة كلما زاد مستوى تقطيع حواف الصورة. الألعاب الحديثة حالياً ما تحتوي على قيم أخرى مختلفة لهذه التقنية مثل FXAA وهي تقنية جديدة لخاصية Antialiasing تعطي جودة أفضل من 16X ولكنها لا تسبب حمل أكبر على كارت الشاشة فهي سريعة في العمل.
وكما نرى في الصورة التالية الجزء العلوي لا يستخدم بخاصية Antialiasing والجزء السفلي صورة تم تطبيق خاصية Antialiasing عليها.
شرح أهم 5 خصائص لإعدادات الجرافيك في الألعاب

خاصية Ambient Occlusion

خاصية Ambient Occlusion أو AO هي تقنية خاصة بالضوء تستخدم مع العناصر المجسمة 3D . ففي كل الألعاب يوجد مصادر للضوء تعطي شكلاً مجسماً للعناصر الأخرى وتقوم بتوضيح معالمها وتفاصيلها. وهنا يأتي دور خاصية Ambient Occlusion والتي تقوم بتحديد الأجزاء التي سيتم إلقاء الضوء عليها والأجزاء الأخرى التي سيبتعد عنها الضوء وكذلك تحديد مدى وقوة السطوع. أي أنها تقنية تستخدم لعمل ظلال واقعية للعناصر داخل اللعبة.
يظهر تأثير هذه الخاصية في بعض الألعاب الخاصة باستخدام وتجربة هذه التقنية مثل SSAO وHBAO أوHDAO . لعبة SSAO لا يتوفر بها الضوء بدقة شديدة لأنها تعتمد على الأداء أكثر من الشكل أما اللعبتين الأخيرتين فيهتمان بجودة الشكل والضوء على حساب الأداء.
شرح أهم 5 خصائص لإعدادات الجرافيك في الألعاب

يوجد العديد من الخصائص الأخرى للألعاب لكنها سهلة وواضحة يمكن معرفة وظيفتها بسهولة ولهذا فقد أوضحنا في مقالتنا هذه أهم الخصائص التي لا يعرفها الكثير منا ولها دور واضح وأساسي في شكل اللعبة وأدائها. وتذكر دائما أنه كلما قمت بزيادة درجة الجودة في الشكل لتحصل على جرافيك أعلى كلما زادت الحاجة إلى توفر كارت شاشة قوي وذاكرة RAM بحجم أكبر حتى تحصل على نفس الجودة في الأداء.